دار الشروق عمان الاردن،رام الله فلسطين
شريط الأخبار تحضيرا لمعرض الكتاب:وزيرة الثقافة الاردنية تستقبل اتحاد الناشرينرواية "وداعا يا زكرين" تثير في نفس قارئها انفعالات لا يمكن تصور تداعياتهاابو هشهش:بسيسو يجرّب اشكالاً شعرية جديدة في قصيدة النثريحيى يخلف يوقّع رواية راكب الريح في بيروتحجب جائزة احسان عباس للثقافة والابداع لعام 2015 خمس روايات غنية بالمعرفة، ضنينة بالمتعةمحاولة تقدير موقفتعلمت في "فتح"مع الحياة - الصمت والصوم عن الرد فضيلة بقلم فتحي البسمع الحياة - درس اعلان الرئيس وقف اطلاق النار
امة لن تركع الا لله
الكاتب: حسن عجوة
نشر بتاريخ: 2013-05-06
حسن عجوة 
 التاريخ العربي والاسلامي مليء بالبطولات والنضال ضد الظلم والقهر والطغيان والدفاع عن الأوطان والكرامة والارض حتى اصبحت هذه البطولات مثالا يحتذى للعالم أجمع برفض الظلم وبالدفاع عن الحرية، فالعرب والمسلمين هم اوائل من سطروا اروع الملاحم البطولية في التاريخ، فلا يمكن ان تجد بلدا عربيا او مسلما لم ترتوي ارضه بدماء الشهداء الزكية . ولكن وللأسف فانه نتيجة للضعف والهوان الذي اصاب الامة فتح شهية امريكا ومن يسير في ركبها لإعتقادهم وجهلهم بالتاريخ العربي بأن الامة لانت واصبحت لقمة سائغة لهما، فبدأت بالإعداد لاعادة تقسيم الامة والعمل على اضعافها ونشر الدمار فيها، فما فشلت فيه بالسابق هي وقطيعها اعتقدت ""واهمة"" انها ستنجح فيه هذه الايام نظرا للظروف القاهرة التي تمر بها معظم الدول العربية والاسلامية والسبب ما يسمى بـ "الربيع العربي"، فقامت باصدار اوامرها لآلة الدمار الموجودة في الشرق الاوسط لقصف الاراضي السورية مؤخرا مما ادى الى سقوط العديد من ابناء سوريا بين شهيد وجريح . رغم ذلك نقول لهم ان الأمة العربية والاسلامية في تاريخها لم ولن تعرف يوما معنى للإستسلام وخير شاهد على ذلك الشعب الفلسطيني والعراقي والاردني والجزائري والسوري والمصري وغيرهما الكثير من شعوب هذه الامة الذين خاضوا اشرس المعارك لنيل حريتهم واستقلالهم. فعلى كل من تسول له نفسه من قطعان الذئاب ومن يسير في ركبهم من العربان الجدد ان يعوا ويدركوا جيدا انه مهما ارتكب من مجازر بحق الامتين العربية والاسلامية فهي لن تثنينا عن النضال والدفاع عن حقنا في العيش بعزة وكرامة، والامة التي انجبت الزعيم الخالد ياسر عرفات، خليل الوزير، عز الدين القسام، الزعيم جمال عبد الناصر، جورج حبش، احمد ياسين، فتحي الشقاقي، ابو علي مصطفى، صدام حسين، جميلة بوحيرد، عمر القاسم ،سعد زغلول، فيصل بن عبدالعزيز، عمر المختار، عبد العزيز الثعالبي، عبد القادر الجزائري، عبد القادر الحسيني وغيرهم الكثير.. الكثير هي أمة لن تركع الا لله.