دار الشروق عمان الاردن،رام الله فلسطين
شريط الأخبار تحضيرا لمعرض الكتاب:وزيرة الثقافة الاردنية تستقبل اتحاد الناشرينرواية "وداعا يا زكرين" تثير في نفس قارئها انفعالات لا يمكن تصور تداعياتهاابو هشهش:بسيسو يجرّب اشكالاً شعرية جديدة في قصيدة النثريحيى يخلف يوقّع رواية راكب الريح في بيروتحجب جائزة احسان عباس للثقافة والابداع لعام 2015 خمس روايات غنية بالمعرفة، ضنينة بالمتعةمحاولة تقدير موقفتعلمت في "فتح"مع الحياة - الصمت والصوم عن الرد فضيلة بقلم فتحي البسمع الحياة - درس اعلان الرئيس وقف اطلاق النار
سناء موسى تمثل فلسطين في مهرجان "حي 2013" بالقاهرة
نشر بتاريخ: 2013-07-15
رام الله - النورس للأنباء: تقيم مؤسسة المورد الثقافي في برنامج سهرات رمضان السنوي "حيّ" على مسرح الجنينة في حديقة الأزهر، خلال شهر رمضان، وتبدأ سهرات هذا العام يوم الخميس المقبل، وتمتد حتى يوم الجمعة 2 أغسطس، وتتضمن حفلات لفنانات من فلسطين وموريتانيا وتونس والعراق والمغرب يقدمن موسيقاهن لأول مرة في مصر، حيث تمثل الفنانة سناء موسى فلسطين.


ويوم الجمعة 26 الجاري، تقدم الفنانة الفلسطينية سناء موسى مجموعة من أغانيها الشعبية المستوحاة من التراث الفلسطيني بطريقة جديدة تحافظ على الطابع الشرقي الأصيل. 


وسناء من مواليد قرية دير الأسد الجليلية، نشأت وترعرعت في بيت موسيقي، فهي الابنة البكر لأب موسيقي ومغنّ متمكن من الموروث الكلاسيكي الشامي والمصري والعراقي، و هكذا بدأت تواصلها مع الغناء الكلاسيكي العربي بشكل عام والشعبي الفلسطيني بشكل خاص. 


في العام 2003 تدربت سناء وغنت في جوقة مركز الأرموي (مركز موسيقى المشرق). في عام 2004 بدأت في تقديم العروض الكلاسيكية والتراثية في العديد من المهرجانات في أوروبا والعالم العربي. في عام 2008 قامت بتأسيس فرقة “نوى أثر”، وهو اسم فارسي لمقام موسيقي تندر الاستعانة به في الموسيقى العربية. 


يبدأ برنامج "حيّ"، يوم الخميس 18 الجاري، بحفل للفنانة الموريتانية نورا منت سيمالى، التي ستقدم مزيجا يجمع بين الموسيقى التقليدية الموريتانية والألحان الغربية مثل الريجي والبلوز والهيب هوب والروك. 

وبدأت نورا منت سيمالى مشوارها الفني في الثالثة عشر من عمرها كمغنية في فريق المطرب ديمي منت عباس. كوّنت فريقا يستخدم الآلات التقليدية كالهارب والعود والطبل بالإضافة إلى الآلات الغربية مثل الباص جيتار والدرمز. شاركت في العديد من المهرجانات خارج موريتانيا مثل مهرجان الصحراء فى مالي ومهرجان برينوس في إسبانيا وتيماتر فى المغرب، تناقش أغنياتها موضوعات جادة مثل دور المرأة فى المجتمعات الإسلامية ومشكلة التصحر والتنمية الاقتصادية والإرهاب، وتغني أيضاً للحب، وقصائد المديح والروايات التراثية الشعبية. 


يقدم برنامج حي أيضا سهرة موسيقية للفنانة التونسية نوال بنكريم، يوم الخميس الموافق 25 الجاري، حيث ستقدم لجمهور مسرح الجنينة مجموعة متنوعة من أغنياتها باللغة العربية و الإنجليزية و الفرنسية على إيقاعات موسيقى البوب والموسيقى الإلكترونية. نشأت نوال بنكريم في تونس وفرنسا وانضمت أثناء إقامتها فى فرنسا إلى فرقة سيرس. 


وأصدرت الفرقة ألبومها الأول في 2009 "ماما بليز" وفازت الفرقة أيضاَ بجائزة إذاعة مونت كارلو الدولية. عملت مع المخرج توني جاتلف كممثلة ومطربة في أحد أفلامه وهي الآن تعمل على إصدار أول ألبوماتها كمطربة منفردة. 


كما يقدم مسرح الجنينة الفنانة العراقية بيدر البصري بوم الخميس الموافق 1 آب .. وولدت بيدر البصري في بغداد وتقيم في هولندا، فيما كانت درست الموسيقى والغناء الغربي وفن رقص الباليه في سورية، كما درست أيضاً الغناء الأوبرالي في الكونسرفتوار الملكي في لاهاي بهولندا، وحصلت على المرتبة الأولى في مسابقة السوبرستار التي أقيمت على موقع الجامعة العراقية على الإنترنت. 


وقدمت بيدر أغانى باللغات العربية والهولندية والفرنسية. شاركت فى العديد من عروض الأوبرا والموسيقى الغنائية، كما شاركت في العمل السيمفونيستابات ماتر للمؤلف البريطاني كارل. كرمت من قبل الشبيبة العراقية في هولندا ومؤسسة العنقاء العراقية الدولية. 



وأخيرا يختتم برنامج حي فعالياته، يوم الجمعة 2 آب، بحفل للفنانة المغربية الخنساء بطمة التي سوف تقدم في أولى حفلاتها للجمهور المصري مجموعة من أغانيها التي تجمع بين الموسيقى العربية والمغربية الممزوجة مع موسيقى الروك. 

وولدت الخنساء بطمة فى الدار البيضاء، ودرست الموسيقى في معهد الكونسرفتوار وهي في سن التاسعة.، فيما بدأت الخنساء مشوارها الفني عندما أصدرت ألبومها الأول "شرق و غرب" العام 2001، الذي يضم أغاني من التراث المغربي مسجلة بآلات أوروبية، وأغاني من التراث العالمي مسجلة بآلات وأرتام مغربية. 


وصدر ألبومها الثاني العام 2003 بعنوان "على أبواب الصحراء"، وهو مجموعة أغاني ترصد ألحانها وكلماتها سفر روح تائهة من جنوب إسبانيا إلى السودان مرورا بشمال إفريقيا.. وفي العام 2007 أصدرت الخنساء ألبومها الثالث بعنوان "The Dark Album" الذي لاقت أغنياته إقبالاً كبيراً من الشباب؛ مثل "بارانو"، "غرني" و" نستاهل".